القائمة الرئيسية

الصفحات

[LastPost]شاهد الان Watch Now

هكذا خلعت لباسها الداخلي بطلة العشق الممنوع اثناء مشهدها الجنسي The heroine of Forbidden Love

 

هكذا خلعت لباسها الداخلي بطلة العشق الممنوع اثناء مشهدها الجنسي










نشر موقع تركيا الآن، مؤخراً، تقريراً عن بيرين سات، جاء فيه "هكذا تعرت بيرين سات وأكثر من تقدم الجنس”، “بطلة العشق الممنوع مستعدة لتقديم كلّ شيء من أجل مهنتها، والصور بالأسفل تظهر لكم كيف تعرّت بالكامل دون أن تأبه لردود الأفعال الغاضبة من المتحفظين الذين يشكلون نسبة 40 في المئة من الشعب التركي”. وارفقت الصور مع التقرير.

وردت بيرين سات المعروفة في العالم العربي بإسم سمر، نسبة إلى دورها في مسلسل العشق الممنوع على تلك الإساءة بالقول: “أفتخر بكل مشهد أقدمه، وكلامي عن القبلات عنيت به حياتي الشخصية لا الشخصيات التي لعبتها والتي لو عاد بي الزمن للعبتها مرة أخرى دون تردد أو تفكير”.

وتابعت “دعكم من محاسبتي الآن وافعلوا ما يرضي الله، ما رأيكم أن تتبرعوا للفقراء مثلا أو تحسنوا من صفاتكم الإنسانية".

جاء ذلك بعد نشر فانز بيرين، المعروفة، عبر صفحته بموقع تداول الصور والفيديوهات "إنستغرام"، صورة جريئة لها، تسببت بتعرضها لإنتقاد بعض متابعيها.

وظهرت الفنانة التركية في اطلالتها، مرتدية شورت قصير باللون الأسود، مع حمالة صدر، وقميص طويل ملون يغطي خلفها وكتفيها فقط.

واختارت تسريحة شعر جذابة معقودة خصلاتها وسط رأسها، ومكياج ترابي خفيف على ملامح وجهها وأحمر شفاه، مما ناسب اطلالتها وأبرز جمالها وأناقتها.

وإلى جانب ذلك ارتدت نجمة مسلسل العشق الممنوع، في الصورة التي نشرها فانزها وعلق عليها قائلاً: "ليلة سعيدة.. احبك كثيرا يا بيرين"، بعض الحلي، على عنقها وعلى معصمي يديها، وبعض اناملها.

والمعروف لدى الجمهور، أن إطلالات بيرين في الحياة اليومية عادة ما تكون بسيطة إلى حد كبير، حيث تتخلى الفنانة الشابة عن المكياج نهائياً، وتعتمد في اختياراتها على الأزياء المريحة، على عكس إطلالاتها في مسلسلاتها مثل «العشق الممنوع»، و«الانتقام»، والتي حملت قدراً عالياً من الأناقة والجراءة، وهو ما يتوقع أن يرى الفنانة عليه حتى في حياتها الشخصية البعيدة عن الشاشة، الأمر الذي يضعها في مرمى سخرية النشطاء.

من ناحية أخرى، انتهت بيرين سآت من تصوير مسلسلها الجديد «الهدية» والمنتظر أن تعود به إلى جمهورها بعد طول غياب، ولكن عبر منصة جديدة، تتعاون معها لأول مرة وتشارك الفنانة في بطولته أمام محمد جونسور الشهير بـ«الأمير مصطفى»، وميليسا شينولسون، وميتين آكدولجير، وكان مسلسل «السلطانة كوسيم» في موسمه الأول، آخر عمل درامي عُرض لبيرين سآت، عام 2015. ورفضت الفنانة بيرين سات، مؤخراً التعليق على الهجوم الكبير الذي تتعرّض له بسبب مشهدها الجنسي، ضمن مسلسلها "الهدية"، الذي عرض نهاية عام 2019.

وامتنعت النجمة التركية في بداية الأمر، عن الرد على أحد الصحافيين الذي سألها حول المشهد الجنسي، وبعد ملاحقته لألتقاط أي صورة لها، منعته من تصويرها ثم أبلغته إنها راضية عن كل مشاهدها التي مرت بالعمل.

وفور حصول ذلك الصحفي على تصريح من بيرين سات، قال لموقع غيس التركي: بيرين كانت لطيفة لكنها لم ترغب بإجراء أي مقابلة وكانت مع صديقتها، واحترمت إرادتها وأخبرتني إنها سعيدة جدًا بالأصداء الرائعة التي يحققها العمل في تركيا.

وتابع: "ما فهمته منها إنها ليست نادمة على أي مشهد صورته، وذلك المشهد الجنسي يبدو إنها راضية عنه بشكل تام".

يذكر أن المسلسل الجديد للفنانة بيرين سات (عطايا) تصدر للموسم الثاني، قائمة المسلسلات الأكثر مشاهدةً عبر "نتفليكس" عالمياً، بعد ثلاثة أيامٍ فقط من بدء عرضه، إذ بدأ عرضه مساء الـ 10 من سبتمبر/أيلول الماضي.

وحصل المسلسل الجديد للنجمة سات، المعروفة في الوطن العربي، بإسم "سمر"، على المركز الثامن في قائمة المسلسلات التركية المعروضة ، لينافس مسلسلاتٍ عالمية مثل مسلسل "Lucifer" الذي يحظى بشعبيةٍ واسعة في العالم، كما حصل المسلسل على الأكثر مشاهدةً في لبنان.

وبعد هذه الأنباء أشاد الكثيرون باختيارات الفنانة التركية بطلة مسلسل "عطايا"، مشيرين إلى أنها تعد من أذكى الفنانات باختياراتها، حيث انتظرت سنتين من بعد السلطانة "كوسيم" لتأتي بمسلسل "عطايا" وتحقق نجاحاً كبيراً لموسمين متتاليين، متوقعين أن يحصل الموسم الثالث من المسلسل والذي أعلنت "نتفليكس" أنها بصدد تصويره، على ذات النسب وذات النجاح.

كما تجدر الإشارة إلى أن بيرين سات، شاركت في العديد من المسلسلات والأفلام التي حظيت باهتمام واعجاب واسع من قبل الجمهور التركي والعربي، ومنها مسلسلات: العشق الممنوع، فاطمة جول، انتقام، السلطانة كوسيم، وفيلم عالمي الخاص.

وبيرين سات من مواليد 26 فبراير 1984 في  مدينة أنقرة التي شهدت مسيرة حياتها الفنية الحافلة بالنجاح على المستوى الداخلي وعلى المستويين العربي والدولي. 


reaction: